نصائح من أجل تقوية المناعة - طريقك لمناعة قوية

نصائح من أجل تقوية المناعة - طريقك لمناعة قوية
نصائح من أجل تقوية المناعة - طريقك لمناعة قوية




يسمع كل الناس كلاما عن أهمية المناعة وضرورة الحفاظ على مناعة قوية حتى تحميهم من الأمراض، فالمناعة مهمة جدا من أجل الحفاظ على حياة صحية، وهي خط الدفاع الأول للجسم ضد الأمراض، وهي التي تحمي الجسم من العدوى، لذلك نكتب لكم هذا المقال لإعطائكم نصائح لتقوية الجهاز المناعي، ولتثقيفكم عن المناعة بشكل عام.


ما المناعة؟


المناعة (immunity) هي قدرة الجسم على مقاومة الكائنات الحية الدقيقة الضارة - كالبكتيريا والفيروسات والطفيليات-.
للمناعة نوعان وهما  المناعة الطبيعية (innate immunity) والمناعة النوعية (adaptive immunity)، تحمي المناعة جسم الإنسان من العدوى بالكائنات الدقيقة بعدة طرق أو عدة خطوط دفاع، فأحيانا تمنع حدوث المرض، وأحيانا تقضي عليه بعد حدوثه، ويعتمد ذلك على بعض العوامل.


الخلايا المسئولة عن المناعة


خلايا الدم البيضاء (WBCs أو leukocytes) هي المسئولة عن المناعة بشكل رئيس، وتنقسم خلايا الدم البيضاء إلى عدة أنواع منها: الخلايا الليمفاوية (lymphocytes) كالخلايا البائية (B cells) والخلايا التائية (T cells)، ومنها الخلايا المتعادلة (neutrophils)، والخلايا القاعدية (basophils)، والخلايا الحمضية (eosinophils)، والبلاعم (macrophages) وغير ذلك.

كيف تحصل على مناعة قوية؟


يحسّن نمط الحياة الصحي المناعة كثيرا، وفيما يلي بعض وسائل تقوية المناعة:

الطعام الصحي

للنظام الغذائي دور مهم في تقوية المناعة، لذلك عليك بنظام غذائي صحي ومتوازن، ومن الأطعمة التي تساعد على تحقيق نظام غذائي صحي ومتوازن:
  • الخضار كالقرنبيط والسبانخ
  • الفواكه كالبطيخ والبرتقال
  • اللبن
  • الحبوب الكاملة
  • البروتينات كاللحوم والأسماك.

كما عليك الحد من السكر المضاف، فالإكثار منه يسبب الوزن الزائد والسمنة التي تقلل قوة المناعة.

فالطعام المتوازن والمتنوع يمد الجسم بما يحتاجه من مواد مهمة لتقوية المناعة مثل:
  • الفيتامينات كفيتامين ج وفيتامين د
  • المعادن كالزنك
  • البروتينات
  • بعض الأحماض الدهنية كأوميغا 3.
ويمكن أيضا الاستعانة بالمكملات المحتوية على الفيتامينات ولكن تحت إشراف طبيب، فزيادتها عن حد معين قد يضر الجسم بدل أن ينفعه.

شرب كم جيد من الماء

يساعد الماء في إزالة السموم من الجسم وترطيبه، وبذلك يساعد على تقوية المناعة، كما أن الجفاف له مخاطر كثيرة على الجسم من ضمنها إضعاف المناعة، من أجل ذلك عليك شرب كم جيد من الماء حتى تتجنب الجفاف ومخاطره، وعلى البالغين شرب 8 أكواب من الماء يوميا على الأقل.

النشاط البدني والرياضة

للنشاط البدني والتمارين الرياضية فوائد عديدة طويلة الأجل، فممارسة التمارين الرياضية متوسطة الشدة بانتظام يقلل الاتهابات ويساعد الخلايا المناعية على التجدد بانتظام.

ومن الأمثلة على تلك التمارين الرياضة المشي السريع والركض وركوب الدراجات والسباحة والمشي لمسافات طويلة.

الحفاظ على وزن صحي

ترتبط السمنة بضعف وظائف المناعة. وقد تقلل أيضا من فعالية اللقاحات للعديد من الأمراض، بما في ذلك الأنفلونزا والتهاب الكبد B والكزاز، لذلك فالحفاظ على وزن صحي مهم للجهاز المناعي أيضا كما هو مهم للكثير من الأشيء الأخرى.

النوم جيدا

تشير الأدلة العلمية إلى أن قلة النوم عن المدة الصحية لها تأثيرات سلبية على أجزاء مختلفة من الجهاز المناعي، وربما يؤدي ذلك لبعض الأمراض، لذلك عليك النوم لمدة كافية والتي تبلغ حوالي 7 ساعات للبالغين.

ترك التدخين

يقلل التدخين من قدرة الجسم على مقاومة الأمراض ويزيد من خطر الإصابة بمشاكل الجهاز المناعي كالتهاب المفاصل الروماتويدي.

ترك الخمور (الكحليات)

بمرور الوقت تضعف الكحليات الجهاز المناعي.

البعد عن التوتر

يحدث التوتر طويل الأمد خللا في توازن وظائف الخلايا المناعية، بشكل أدق: إن الضغط النفسي المستمر لفترة طويلة يثبط الاستجابة المناعية في الأطفال.

من الأشياء التي تخفف التوتر التدبر والتأمل والصلاة والتمارين الرياضية، كما يمكنك الاستعانة بطبيب نفسي لحل مشكلة التوتر.

أخذ اللقاحات والتطعيمات بانتظام

إذا تحدثنا عن المناعة لا يجب أن نغفل عن أشياء مهمة كاللقاحات أو التطعيمات، فكل تطعيم يكون مسئولا عن الوقاية من مرض (عدوى) معين، وذلك عن طريق تحفيز الجهاز المناعي لإنتاج خلايا الذاكرة المناعية لهذا المرض حتى تمنع الإصابة بالمرض أو المضاعفات في حال التعرض للمرض، فأخذ التطعيمات الروتينية بانتظام مهم جدا للوقاية من بعض الأمراض كشلل الأطفال والتهاب الغشاء السحائي والدرن وغير ذلك.


باختصار تعتمد المناعة على الصحة العامة بشكل كبير، لذا عليك الحفاظ على صحتك عن طريق ممارسة العادات الصحية والحفاظ على نظام غذائي صحي ومتوازن والبعد عن العادات والممارسات الضارة بالصحة بشكل عام.

المصادر:

  1. موقع healthline
  2. CDC
  3. كتب كلية الطب جامعة الإسكندرية
يوسف صلاح الدين
بواسطة : يوسف صلاح الدين
طالب مصري في كلية الطب في كلية الطب جامعة الإسكندرية وكاتب مقالات على موقع الطبيب العربي
تعليقات